فاجعة غرق أربعة مهاجرين سريين بشواطئ الحسيمة وانقاذ الباقي

14

تلغرام الريف :

ستفاقت مدينة الحسيمة  هذا الصباح 7 دجنبر 2016 على فاجعة  فشل زورق مطاطي كان يحمل  على  منه مهاجرين سريين من جنوب الصحراء . الزورق ونظرا لحالة البحر  الهائجة وربما لحالته السيئة لم يحتمل الرحلة ، مما جعله يغرق  ويتسسب في مقتل أربعة مهاجرين بينما تشبث الباقي بأمل  الحياة .

ولقد تمكنت  عناصر الوقاية المدنية وعناصر الدرك الملكي  ومحتلف الأجهزة التي هرعت الى المكان من  أجل انتشال الضحايا و انقاذ بقية المهاجرين  الأربعة و الثلاثين (34)؛ الذين كان من بينهم نساء حوامل .

واثر الحادث الفاجعة الذي هزت  الرأي العام المحلي لكونه الأول من نوعه بشواطئ تابعة لتراب مدينة  الحسيمة  ( ثارا ن تروميث ) ولا تبعد عنها الا  بضعة عشرات الأمتار ، فتحت السلطات التحقيقات لتحديد ملابسات وظروف  غرق الزورق ، واتباع خيوط شبكات تهجير الأفارقة عبر الشواطئ المغربية .

و تجدر الإشارة الى أن الخبر انتشر بشكل سريع حيث  تناقلته وسائل الاعلام الاسبانية و الوطنية .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.