جمعية أمزيان تراسل الأمناء العامون للأحزاب السياسية المغربية

3

راسلت جمعية أمزيان الأمناء العامون للأحزاب السياسية المغربية لتدعوهم إلى العمل على استعمال اللغة الأمازيغية بحروف تيفيناغ في كل أدوات التواصل الشفوية والمكتوبة التي ستستخدمها أحزابهم في حملاتها الإعلامية والتواصلية في مجمل التراب الوطني سواء من خلال وسائل الإعلام أو من خلال التواصل المباشر مع المواطنات والمواطنين.

وتأتي هذه المراسلة استمرار للمبادرة الوطنية من أجل التفعيل الشعبي لرسمية الأمازيغية وتماشيا مع الواقع القانوني للأمازيغية، واستحضارا للتوجيهات والخطب الملكية المرتبطة بوجوب الإسراع في تفعيل رسمية الأمازيغية، وبناء على الفصل الخامس من الدستور المغربي الذي نص على الأمازيغية لغة رسمية للبلاد، وتفعيلا لإقرار حرف تيفيناغ من طرف الملك محمد السادس في 10 فبراير 2003 كحرف رسمي لكتابة اللغة الأمازيغية.

وتبقى جمعية أمزيان في انتظار تجاوب الأحزاب السياسية فيما ستقدمه للشعب المغربي من برامج ومواقف أثناء الحملة الانتخابية للانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها يوم 7 اكتوبر 2016 لانتخاب أعضاء مجلس النواب، وانسجاما مع ما ورد أعلاه، ووفاء لتقاليدنا المتجذرة في التاريخ.sans-titre-1

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.