المدير الإقليمي للتعليم بالحسيمة يسلط الضوء على مهرجان “ابداعات جوهرة المتوسط”

20

عقدت المديرية الإقليمية للتعليم بالحسيمة يوم أمس الثلاثاء 27 مارس الجاري، ندوة صحفية لتسليط الضوء على فعاليات الدورة الأولى من مهرجان “ابداعات جوهرة المتوسط ” المنظم تحت شعار “الإبداع أساس النجاح”.

وأكد المدير الإقليمي للتعليم خلال مداخلته أن فعاليات المهرجان سيشمل جميع المؤسسات التعليمية بالإقليم، وتكون في مختلف المجالات  كالرسم و التشكيل، و الشعر و القصة ، تجويد القران الكريم، الرياضة، و البيئة، و المسرح المدرسي، بالإضافة الى المجموعات الصوتية المدرسيمة.

وأضاف المدير الإقليمي أن الهدف من تنظيم هذا المهرجان الإقليمي يأتي في سياق إعطاء فرصة للتلاميذ و خلق الحياة و الحركة داخل المؤسسات التعليمية، وإبراز المواهب التي تزخر بها مؤسسات التعليمية بالحسيمة.

وأضاف بأن المديرية تسعى إلى الاسهام في في دعم وتعزيز الإشعاع الثقافي والفني والرياضي لمدينة الحسيمة عبر خلق دينامية تنموية وحركية ثقافية وفنية وإجتماعية تعزيزا للتدابير والبرامج التي وضعتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي من أجل الارتقاء بالحياة المدرسية.

وفي رده على تسائل موقع “أخبار الريف” للمدير الإقليمي للتعليم حول المزانية المخصصة للمهرجان و أنواع الجوائز لفائدة الفائزين، أكد أنه لحدود الساعة أن هناك اقبال من طرف المجالس المنتخبة قصد دعم المهرجان، مضيفا أن الجوائز ستكون قيمة عبارة عن هواتف ذكية و الحواسب والميداليات.

ويشكل هذا المهرجان، المنظم من طرف المديرية الإقليمية بتعاون مع الأكاديمية الجهوية وجمعيات أمهات وأولياء التلميذات والتلاميذ بإقليم الحسيمة، فضاء لعرض وتقديم مختلف الأشكال التعبيرية التلاميذية واستكشاف المواهب في مهدها في مجالات الثقافة والإبداع الفني والرياضي، من خلال برمجة العديد من الأنشطة التي يقدمها التلاميذ تحت إشراف أطر تربوية متخصصة.

من جهة أخرى، أبرز رئيس مصلحة الشؤون التربوية، سعيد الخطابي، أهمية ودلالة هذا المهرجان الذي جاء استجابة للانخراط الواعي لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ ومواكبتهم لورش تحديث وإصلاح منظومة التربية والتكوين، مثمنا التزام كل الأطراف بجعل المؤسسات التعليمية رحابا للتربية على المواطنة والسلوك المدني لاكتشاف المواهب الخلاقة في مختلف المجالات الثقافية والفنية والرياضية.

واعتبر أن هذا المهرجان الإبداعي يشكل فضاء لتفتق المواهب الفنية لدى المتمدرسين بالوسطين القروي والحضري، مبرزا مدى تفاعل التلاميذ مع مختلف الفقرات المبرمجة ضمن فعاليات المهرجان.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.